بيان إثر العملية الإرهابية ببنزرت

بيان إثر العملية الإرهابية في بنزرت

بسم الله الرحمان الرحيم

“وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ لَا تُفْسِدُوا فِي الْأَرْضِ قَالُوا إِنَّمَا نَحْنُ مُصْلِحُونَ (11) أَلَا إِنَّهُمْ هُمُ الْمُفْسِدُونَ وَلَٰكِن لَّا يَشْعرون” البقرة

بعظيم الحزن و الأسف و المرارة، تلقت الرابطة التونسية للتسامح خبر استشهاد الرائد فوزي_الهويملي إثر العملية الإرهابية في بنزرت صباح اليوم 23 سبتمبر حيث عمد أحد الإرهابيين التكفيريبن القتلة إلى طعنه ثلاث طعنات متتالية في محيط محكمة الاستئناف ببنزرت.

و إذ تترحم الرابطة التونسية للتسامح على روح الشهيد و تراه حيا خالدا عند الله مع الشهداء و الصديقين و تتوجه إلى عائلته بأعظم عبارات المواساة و العزاء و تؤكد لها أن هذه الشهادة فخر و كرامة عند ألله.

و تتوجه إلى الرأي العام الوطني لتجدد موقفها الثابت في إدانة جميع اشكال الإرهاب التكفيري و الصهيوني و تدعو الحكومة التونسية إلى بذل جميع الجهود لأجل القضاء على ظاهرة الإرهاب. كما تتوجه بالتحية إلى قوى الأمن التي تمكنت بسرعة من القبض على العنصر الإرهابي.

و تنظر  الرابطة التونسية للتسامح  إلى هؤلاء الإرهابيين على أنهم من المفسدين في الأرض الذين وصفهم القرآن الكريم بأنهم لا يسمعون و لا يعقلون و يعيشون جهلا مركبا يمنعهم من الشعور بالهاوية التي يسقطون فيها، حيث يوظفهم العدو لتخريب الأوطان و الإساءة إلى الإسلام، رسالة الرحمة و العدل.

و ترجو من أبناء شعبنا المشاركة المكثفة في جنازة الشهيد فوزي الهويملي التي ستقام غدا الثلاثاء بعد صلاة الظهر في مقبرة العين بالجهة.

الخلود  للشهداء

الموت للإرهاب

و المجد لتونس